عمر رضا يكتب مني عراقي نسخه واحده

الإعلاميه الجريئه منى عراقي

 

كتب – عمر رضا

 

عادت من جديد لتظهر لنا علي شاشات التلفاز، لتمتعنا بأقوى التحقيقات الإستقصائيه التي ينتظرها الوطن العربي، منى عبدالمنعم فهمي وشهرتها “مني عراقي” تلك المرأة الحديديه التى اقتحمت أوكار المخدرات، وكشفت فساد أجهزه، وتلاعب أصحاب الضمائر المعدومه بأرواح الشعب والمواطن البسيط.

 

منى عراقي لم تكن مجرد إعلاميه تظهر لمده ساعتين علي الهواء فقط، بل كانت مثلً أعلي في مكافحة الفساد بكل أنواعه، الأمر الذي جعلها تكسر حواجز مفتعله بين المشاهد والإعلام، لتدخل قلوب الملايين من المصريين والوطن العربي، نظراً لصدقها وجرائتها.

 

في الأزمه الأخيره مع قناة المحور لم تتوقف عن الإستمرار في كشف الفساد، بل استمرت في إنتاج التحقيقات علي نفقتها الشخصيه والإحتفاظ بها، أملاً في العودة من جديد، وإقتناعها بأن الله لا يضيع أجر من أحسن عمله، وأطلقت مبادرة “ميقللش” لعلاج المدمنين بالمجان ودون دفع أي رسوم، وبالفعل شهدت المبادره نجاحاً مبهراً أثبت للجميع أن الأسد يمرض ولكن لا يموت، وإن وقفت مني عراقي، عن الظهور في الشاشات، فإنها مستمره وموجوده داخل قلوب المصريين في البيوت والشوارع والحواري.

 

بعد إعلان قناة النهار عودة الجريئه، قام المختلون من جمهور ريهام سعيد، بعمل حمله شرسه ضدها والسباب بأبشع الألفاظ، وذلك بدعم منها، وصلت لأن قامت بتوزيع رقم الجريئه منى عراقي علي هؤلاء المجازيم لينهالوا عليها بالسب والقذف من خلال تطبيق واتس أب، الأمر الذي طرح عدد من التساؤلات وهى لو اي مذيعه تانيه كنتم خفتم بالشكل ده، وليه مرعوبين من مني عراقي !! هل مني عراقي بعبع ريهام سعيد، هي اسأله طرحت نفسها بما ظهر من خوف وارتباك “ريهام” وأعوانها الذين فشلوا بكل الطرق الوقوف في طريق الناجحون والذي أثبت للشارع العربي ان ريهام سعيد مابتخافش غير من مني عراقي.

 

وأخيراً وليس أخرً مني عراقي بتاعت تحقيقات استقصائيه، مني عراقي مابتتقلدش، مني عراقي نسخه واحده، المنافسه مابتخوفش غير الخايبين، والجبناء.

عن Omar Reda

اضف رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.