كارثة بيئية داخل أورمان حلوان ومدير التعليم خارج نطاق الخدمة

مدرسة الأورمان بحلوان

 

 

 

 

أكدت شكاوي العشرات من أولياء أمور طلبة مدرسة الأورمان للغات بحلوان علي وجود كارثة كبيرة داخل المدرسة قد تودي بحياة أولادهم وذلك في غفلة من مسئولي إدارة حلوان التعليمية ومسئولي الإدارة التنفيذية المتمثلة في حي حلوان .

 

 

حيث أكدت الشكاوي علي عدم السلامة الإنشائية للمباني وغير مطابقتها للمواصفات الفنية التي تسمح بمزوالة النشاط بالإضافة إلي عدم وجود مخارج للطوارئ في حالة حدوث الحرائق أو الإنهيارات لا قدر الله .

 

 

كما لا يوجد فناء خاص لطلبة قسم اللغات ويؤدي ذلك لتكدث كافة الطلاب في فناء واحد مما يساعد علي نقل العدوي والأمراض من الطلاب لبعضهم البعض  بالإضافة إلي إحتيال إدارة المدرسة علي أولياء الأمور حيث أوهمتهم إدارةً المدرسة بتوفير باصات مكيفة لنقل الطلاب خاصة بطلبة اللغات ولم يحدث .

 

 

 

كما ان طلاب الK.G و ال primer  لا يوجد لهم أماكن مخصصة للألعاب كما هو معهود في باقي المدارس الخاصة كما ان مديرة المدرسة (ن٠أ) لا تتمتع بالمؤهلات الفنية لذلك المنصب .

 

 

ويشير الأهالي في تساؤل هام ماهي المقومات المساحية التي إنشأت عليها المدرسة وأين النموذج الفني الذي أصدرته هيئة الأبنية التعليمية لتقام هذة المدرسة علي أساسه ومبانيها بهذا السوء وأين إدارة حلوان التعليمية من هذة الكارثة رغم صدور قرارات بإغلاق مدارس إخري مماثلة لمدرسة الأورمان ولم لا يتم إصدار قرار بشأنها رغم كل هذة المخالفات

 

 

 

عن Omar Reda

اضف رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.