مقتل مؤذن داخل المسجد في حلوان

القتيل - الإمام محمد عبدالحليم شعبان

القتيل – الإمام محمد عبدالحليم شعبان

 

لفظ انفاسه الأخيرة، محمد عبدالحليم شعبان، ٤٨ سنه، ويعمل المؤذن بمسجد بدر بعزبة الوالدة، وذلك بعد قيام مجموعة من اللصوص، الأربعاء الماضي، التسلل الي المسجد، وذلك لغرض سرقة صندوق التبرعات،.

وجأت المصادفه وجود المجني عليه ليكشف أمرهم، فقاموا بضربه ضرب موت، وتمكنوا من الهروب، وبعدها قام الأهالي بإسعاف المجني عليه وإصطحابه الي المستشفي، وظل يصارع مع الحياه، حتى جاء قدر الله صباح اليوم، ويصلي عليه الأن ويتم تشييع الجنازة بمقابر عزبة الوالدة.

 

عن Omar Reda

اضف رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.